Thursday, Jul 24th

  • ميثاق شرف

    إن مهمة الصحافة هي أن تكون مرآة للمواطن، تزوده بالمعلومات والآخبار التي تجعله على بصيرة مما يجري في بلده، وفي العالم من حوله، حتي يكون على بينة من أمره، في قراراته اتجاه نفسه واتجاه من يقررون مصيره ويخططون لمستقبله.  مما يمكنه من إصدار الاحكام حول قضايا مصره وعصره،

    وهي العين الباصرة  لرعاة البلاد وساستها لمعرفة مظالم شعوبهم ومعاناتهم، وطريقة تسيير وكلاء الدولة وموظفيها  للمال وإدارتهم لمصالح العباد والبلاد، حتي يتأتى لكل الضلوع بدوره في خدمة الوطن والانسان، واصلاح العالم والرقي به لما هو افضل. وبهذا تتيح الصحافة حرية التعبير لكل الآراء المحالفة والمخالفة..

    وحين يسئ الصحفي هده السلطة المتاحة له بحكم مهنته،  فيستغلها في أهداف أنانية ، يكون بذلك قد خان الثقة التي منحها إياه الرأي العام.

    إن حرية الصحافة ليست في تقديم المعلومات او في بسطها حرية الرأي والاختلاف وأنما ايضا في قيامها بتحقيقات دقيقة ومستقلة، تعمل لها كل قوى المجتمع المختلفة حسابا، بما في ذلك السلطة الرسمية.

    ولهذا فإن على الصحفي ان يتحلي من قيم الامانة والكرامة بما يتماشي مع التزامه المهني، ويخوّله تأدية مهمته النبيلة دون  ضر أو ضرار، مقصود لذاته.

    وعلى هذا فإن صحيفة تقدمي الالكترونية تعتمد هذه  المبادئ والمعايير الاخلاقية لمسؤوليها ومحرريها لتشجعهم على  الوصول  للمستوى اللائق بهم من الاداء الاخلاقي والمهني.

     

    المادة الاولي: ان حرية الصحافة هي لخدمة الشعب، وتنويره، ومن الواجب الدفاع عنها ضد اي انتهاك لها او اعتداء عليها،   من طرف أية جهة عامة كانت أم خاصة.

    - يجب على الصحافة ان يتعاملوا مع كل ما يهم المواطن بعلانية، وان يكونوا حذرين من استغلالهم لاهداف خاصة.

    المادة الثانية: يجب الدفاع عن اي مواطن يتعرض لظلم او اعتداء او غمط حق، سواء تم ذلك من طرف جهة عامة ام خاصة.

    لا يجب التمييز في تبني الدفاع مظالم ما بين الوان وقبائل واعراف وجهات وعقائد.

    المادة الثالثة: علي الصحفيين ان يتجنبوا التصرفات غير اللائقة التي قد تؤثر في كرامتهم وأمانتهم ونزاهتهم المهنية.

    المادة الرابعة: إن علاقة الصحفي بالقارئ ينبغي أن يظل قوامها الصدق والامانة، فعلى الصحفي ان يبذل قصاري جهده ليضمن ان يكون المحتوى الاخباري دقيقا، وخاليا من أي انحياز. وان تغطي القصة الخبرية كل جوانبها، وتضمن التوازن والحياد. ويجب كذلك ان تتمسك المقالات والتحليلات والتعليقات أ بنفس مبادئ الدقة في التعرض للحقائق مثلما هو شأن القصة الإخبارية.

    - يجب تصحيح الاخطاء  في تقديم الحقاق فورا وفي مكان بارز.

    -الأشخاص الذين يتم اتهامهم علنا يجب إعطاؤهم حق الرد متي شاءوا.

    المادة الخامسة: يجب الفصل بالنسبة للقارى بين التقارير الاخبارية والرأي. فالمقالات التي تحتوي آراء وتحليلات وتفسيرات شخصية، يجب ان يتعرف عليها القارئ بوضوح في صفحة "الرأي".

    المادة السادسة: يجب علي الصحفي الوفاء بالعهود التي يقطعها بالحفاظ علي سرية مصادر اخباره، وأن يجعل صدره دون مصدره، وأن لا يبوح بما قد يعرّف به تصريحا او تلويحا، تحت اي ظرف، ومهما كلفه الثمن.

    الهدف من هذه المبادئ هو تقوية وحماية علاقة الثقة بين صحفيي مؤسسة تقدمي الاعلامية وقرائها في موريتانيا وغيرها،

  • الأعضاء
  • توتير

    احدث ما كتب بتويتر تقدمي

  • Translator
    EnglishArabicBulgarianCroatianCzechDanishDutchFinnishFrenchGermanGreekHindiItalianJapaneseKoreanNorwegianPolishPortugueseRomanianRussianSpanishSwedishCatalanFilipinoHebrewIndonesianLatvianLithuanianSerbianSlovakSlovenianUkrainianVietnameseAlbanianEstonianGalicianHungarianMalteseThaiTurkishPersianAfrikaansMalaySwahiliIrishWelshBelarusianIcelandicMacedonianYiddishArmenianAzerbaijaniBasqueGeorgianHaitian CreoleUrduChinese (S)Chinese (T)
  • Francais
  • English
  •  
  •  


Font Size

Profile

Layout

Direction

Menu Style

Cpanel

إن أردت أن تقتل كلبك، اتهمه بالكَلَب

busy

أقدمت لجنة صندوق الدعم العمومي  للصحافة علي اقصاء صحيفة تقدمي الالكترونية من وسائل الاعلام التي تستحق الحصول على الدعم المادي.

الحجة التي تم بها اقصاء تقدمي، هي عدم التوفر علي حساب مصرفي باسم الصحيفة. وهي حجة اوهى من اخلاقهم المهنية، فقد تقدمت الصحيفة بحسابها لدى مؤسسة البريد والمواصلات، والتي أكدت لها استشارة اثنين من اكبر قانوني البلاد أنها "تقوم قانونيا مقام الحسابات المصرفية والبنكية".

وهي ذات الفتوى القانونية التي أكداها اليوم بعد  الاعلان الذي اصدرته  لجنة الدعم العمومي.

وحين تمت مراجعة  اللجنة بخصوص "حجة الاقصاء" هذه، وهي الحجة المثبتة في نتائج الفرز، الذي حصلت تقدمي علي نسخة منه، من خلال بريد من ممثل روابط الصحافة الالكترونية في اللجنة محمد عالي ولد عبادي.  وعدت اللجنة بالنظر في الموضوع،  لتقول بعد ذلك إن حجة "الحرمان" ليست تلك "المثبتة في نتائج الفرز" و إنما "لإنه لم يمض عام على اعلان الظهور"، في حين ان صحيفة الكترونية وقع وكيل الجمهورية اعلان ظهورها في ذات اللحظة مع اعلان ظهور تقدمي، تم تصنيفها ضمن الصحف الحظيّة بالدعم.

فلم تبق من حجة إلا أنها: تقدمي.. تلك الصحيفة المرابضة عند أجمة الممانعة، المرابطة لدى ثغور الانحياز للمواطن، التي تجأر في وجوه المفسدين: كفوا عن فسادكم!.  والتي قالت لمغتصبي السلطة حينها: أنتم.. يا من دستم ورود الحرية بأظلافكم الخشنة، عودوا إلى ثكناتكم.

ولكن، صدقت الحكمة الفرنسية: إن أردت أن تقتل كلبك، اتهمه بالكَلَب.

تقدمت تقدمي بملف اكد لنا احد اعضاء اللجنة البارزين انه افضل الملفات واكثرها استيعابا للشروط، إلا انه من الطبيعي ان تحرم "تقدمي" من كل حقوقها، حين يكون رئيس البلاد الجنرال العزيز بـ"الإثم والقهر والغلبة واغتصاب الحقوق" و وزير اعلامه "ولد المحجوب"، دمية الماريونيت، الذي لايعرف في حضرة الحاكم هز رأسه عرضا.. اما رئيس الهابا فوزير اعلام ولد الطائع، ومدير حملته، وتلفزته، ومفبرك خطة "اغراب1".. و يتولى ادارة الصحافة الالكترونية المسكينة عبيد الله ولد حرمة الله، قلم التملق المتعفن لـ"ملهمه" الجنرال الانقلابي.. سبق ان اوعز لبعضهم بتقديم شكاوى من تقدمي"، مؤكدا انه باب الحظوة والقرب من الجنرال عزيز.. كما كتب في تقريره لمراسلين بلاحدود، ايام كان مراسلها في نواكشوط "ان تقدمي ، الصحيفة التي وصفها بـ"الصفراء"، تواجه 17 دعوى قضائية لدي المحاكم"، الا ان الدعوى الوحيدة التي يعرفها غير عبيد الله ولد حرمة الله، هي تلك التي رفعها صار ابراهيما مختار.. اما اعضاء لجنة الدعم العمومي فما بين خصوم ايديولوجيين او اعداء استراتيجين، او مياه "اعلامية" تتلون بألوان آنيتها.

فمن أين تُنصَفين يا تقدمي؟!

طالعوا لائحة الصحف التي حظيت بالدعم العمومي، لتدركوا حجم المهزلة: صحفا لا تملك مقرات، ولاتوظف محررين.. ولم يسبق لها ان قامت بتغطيات ميدانية.. وأنما تعتمد "النسخ واللصق" و واردات بريد القراء ..يتم اعتمادها في لائحة الدعم العمومي، بدل ان تتم معاقبتها بتهمة تزوير ملفاتها..

إياكن اعني…واسمعن يا جارات!

اما تقدمي التي تملك  مقرا بطابقين، مجهزا بكل وسائل العمل الاعلامي، والتي تنفق شهريا زهاء مليون ومائتي الف اوقية علي عملها وعمالها، والتي كانت الموقع الالكتروني الموريتاني الوحيد الذي حصل  في التصفح داخل موريتانيا علي الرتبة (1) في تصنيف الكسا لمدة شهرين، متقدما علي كل مواقع العالم، بما فيها غوغل وفايس بوك وياهو..في وقت كان الموقع الموريتاني الثاني يحتل الرتبة (5) في الترتيب العالمي.


ثم توالت بعدها المضايقات، والقرصنة، وسجن وتشريد ادارة الموقع.. حيث تغيب الموقع جراء احدى الهجمات التي تعرض لها شهرا وجراء الاخرى شهرا، ونصف شهر، ولايزال حتى الآن يعاني مشاكل فنية بسبب هجوم DDOS الذي تعرض له.

و رغم كل هذا فلا تزال تقدمي ضمن مواقع الصدارة علي المجال الالكتروني في موريتانيا. مما يعني انها تحظى بثقة المواطن الموريتاني، الذي لا يحظي بثقته الجنرال عزيز ولا وزير اعلامه ولا "هبا"ئه المنثور ولا زناة المهنة الذين اقتحموا غصبا حجرة صاحبة الجلالة.

و يكفي تقدمي الدعم المعنوي العمومي،  وليهنأ ماسحو الاحذية بـ"قصعة الثريد".

عبد شمس جدي، فإن كنتِ غضبى    فاملأي وجهك "القبيح" خموشا

ان تقدمي، هي الموقع الموريتاني الوحيد الذي لاتظهر علي واجهته "اعلانات تجارية"، (سبق ان نشرت لدينا ادارة ميناء الصداقة  اعلانا بثلاثمائة الف لمدة عشرة ايام، وبعد يومين من نشره استنفر المدير كل عماله وموظفيه لحذف الاعلان، مسرّا لبعضهم أن جهات عليا اوعزت إليه بذلك)..

تقدمي هي الموقع الذي لم يحصل علي "خدمة الاخبار بالرسائل القصيرة" رغم انه تقدم بطلب ترحيص بها، منذ اربعة اعوام، وهو بصدد شكوى بهذا الخصوص الي سلطة التنظيم.

تقدمي هو الموقع الذي لا يتلقى دعوات لحضور المناسبات الرسمية.. والذي يحرم  اليوم من الدعم العمومي، الذي هو من اموال دافعي الضرائب، وليس من جيب عزيز ولا من محفظة ولد المحجوب، وهي اموال يستحقها المنافحون عن الوطن، المكافحون مع المواطن، وليس اولئك الذين يتم تشجيعهم على قلب الحقائق وحجب ممارسات السلطة و تسميم افكار المواطنين.

ستجوع حرائرنا دون أن تأكل بأثدائها يا "ولد المحجوب"!

ان تقدمي هو عنوان الاستقلالية المهنية في الصحافة الوطنية، شئتم ذاك ام أبيتم!.. إلا أنه الصوت الذي يقتصر في تنبيهه علي "النصف الفارغ من الكأس" حين يركز الآخرون علي النصف الممتلئ، إن كان هنالك نصف ممتلئ اصلا،

انه الموقع الذي يتلقى  وضاحَ الجبين، متهلل الاسارير، حراب وسهام "شائعات" المعارضة التي تعجز عن احتوائه، في وقت يصد فيه ايضا قاذفات صواريخ السلطة.

آنه الموقع الذي لايملك حسابات للتصفية، ولا يذرو رمادا للتعمية، ولا يملك أَكِلّة للتغطية.. و إنما هو سيف المواطن المصلت الذي تجرح حقائقه المطلقة بصفة مطلقة.

فهل هي الاستقلالية ام لا؟

في عميلة الإغراق الاخيرة التي تعرض لها تقدمي، لم تتضامن معه "معارضة" ولا "موالاة" ولا "نقابة للصحافة" و لا "تجمع" لها، باستثناء رابطة الصحفيين الموريتانيين، شكر الله سعيها..

فالخوف من بطش السلطة يملأ كل سَحَر.

وفي النهاية فوعد تقدمي لنفسها ولقرائها الكرام، هو أن تكافح من أجل حقها المغتصب، كما كافحت  من اجل حقوق المواطنين المغتصبة. وثقتها أن لها ظهيرا من المواطنين ومن احرار العالم و منظماتهم المدافعة عن حقوق الصحافة.

وسنواصل رغم نداء السامري "لامساس".

اسرة تحرير تقدمي

المشاهدات: 4020
التعليقات (31)
...
أرسلت بواسطة ساكن بالقرب من Cateau d'eau انواذيبو , July 24, 2012
على تقدُّمي أن لا تأبه فهذا هو الحال وعكسه مستغربٌ . تلك هيَّ حقيقة من خلَّفته امرأة من قوم وصفهم الولي الصالح شمَّاد ب : حَجْرَةْ لَكْنِيِفْ الصغيرة منها كالكبيرة كليهما نجس . فإلى الأمام .
...
أرسلت بواسطة ساكن بالقرب من Chateau d'eau انواذيبو, July 24, 2012
s'il vous plait corrigez le mot château qui avait été écrit cateau dans le précédent commentaire
...
أرسلت بواسطة eski takadmy, July 24, 2012
ha4e zein eski 7anviiiiiiiii
...
أرسلت بواسطة مراقب, July 24, 2012
انتوم قطعا عنكم كنت مغمي اعليكم ال امواسيين عنكم اتكد تحظر افش افظل ذ النظام ماه السجون، إذا كنتم حلمتم بهذا فا علموا أنكم على قد كبير من السذاجة
أما عن استحقاقكم فكولان كاع ابرد
...
أرسلت بواسطة عبدالله ماه ولدحرمة الله المنافق, July 24, 2012
نتضامن مع موقع تقدمي
...
أرسلت بواسطة سيد احمد, July 24, 2012
يبدو ان الموضوع احزنك كثيرا وهذا والله سيفرحهم
...
أرسلت بواسطة محمد لمين, July 24, 2012
لا عليك السى حنفى كلها أيام وينقشع غبار المعركة لنرى من كان فى السباق حمارا أم فرسا
ستبقى تقدمى رغم كيد أعدائها و جبن أصدقائها فى الصدراة وفى مقدمة الركب الإعلامى
إنه لشرف لتقدمى أن لاتحظى فى ظل حكم الجنرال وإعلامه الرديئ فلا ول المحجوب حتى عن نفسه ولا الهابا اللامهابة ولا السكير ول حرمة الله مدير السخافة الاليكترونية سيكونون لتقدمى منصفين لسبب واحد وطبيعي هو التزلف للجنرال الأرعن
قالوا إنك كذابة ولحلاحة وسوغايةوووووووسوغوا شائعاتهم للرأي العام ففشلوا
دسوا فيك المخبرين والمرتشين فما نجحوا
ذات مرة أخبرنى شاب كان يعمل أو يتعامل مع تقدمى و قال لى بأنه كان يزودهم بأخبار مرة تكون دقيقة ومرة مبالغ فيها ومرة لا أساس لها من الصحة وعندما سألته عن السبب ردّ علي بأن هذا جزء من عمله الاخر والأهم وبدأ يسرد لى والتستمعوا جيدا لا يفتكم السبب : الشاب هذا تربطه قرابة ماسّة منى ومن أخى وهو مدير عام لمؤسسة مهمة فى البلد ومن المتملقين الكبار لعزيز وحسب الشاب فإنه فعل هذا لاجل المدير المحترم كجزء من عملية كبرى تستهدف موقع تقدمى للتشويش على مصداقيته ومهنيته لدى الرأي العام وقال بأنه تمكن من كسب ثقة السى حنفى عن طريق صديق لهما إلا أن الشاب وهذا ليس تأنيبا لضميره يشهد لحنفى بكثيرمن الخصال الحميدة كالسخاء وحسن الخلق وصفاء النفس ووووو
...
أرسلت بواسطة يحي عيسي فال, July 24, 2012
صبر جمبل عسى الله ان ياتي بالفتح
...
أرسلت بواسطة حد من أهل أزوان, July 24, 2012
يا أهل تقدمي حَمْدُولْ مُوُلاَنَا الْمَا دَارُ عندكم الْمَاعُونَة . فأنتم هنا مثل من توجه نحو انواكشوط وهو فنان شعبيٌّ مشهور من ضواحي المذرذرة في سنة 1976 للقيام بحفلات في دار الشباب التي كان يشرف عليها كمين ولد الشيكر رجل الأعمال حالياً . وعندما اتصل ذلك الفنان بالإدارة ورابطة الفنانين ، طلبت منه الأولى أن يدفع 7 آلاف أوقية وطلبت منه الثانية 5 آلاف للترخيص له بإقامة حفله ، فما كان منه إلاَّ أن توجَه إلى حانوت أكاه ورجع إلى المذرذرة . هناك استغرب القوم رجوعه في نفس اليوم فأجابهم لقد ذهبت إلى انوكشوط لأقيم أمسية أتحصَّل من خلالها على بعض النقود لكن أهل تلك المدينة طمعوافيَّ فهربت . فاكتفى من الغنيمة بالإيَّاب .
...
أرسلت بواسطة الثائرالمجاهد, July 24, 2012
لاعليك يا "تقدمي" الحرية والاستقلالية المهم الصمود في وجه هذا النظام الجائر و اعلامه المذل الذي عودنا دائما و أبدا على المحسوبية والزبونية، والله أخوتي الكرام في تقدمي اني تلقيت نبأ حرمانكم بالصدمة الشديدة رغم انه لايفاجئني كثيرا هذا النظام لايرحم من يظهر الحقائق و يعمل بروح المهن وحيادها، لكن عزائك في ذلك يا تقدمي هي ملايين الشعب الموريتاني مصتف ورائك و امامك، الكل يضحي بالقالى والنفيس من أجل استمرار الصحافة الحرة في بلاد السيب و الجنرالات الفاشلة"موريتانيا" طبعا الصحافة الحرة مخصورة هنا في صحيفة الحرية و النزاهة وصوة الحق "تقدمي" استحلفكم بلاه يا أسرة تقدمي أن تواصلوا و تصمدوا اليس الصبح بقريب، يسقط - يسقط - يسقط حكم أعويزيز الفيافي يل يصكل البلاد من وجه هو ووزير اعلامه اوليد لمحيجيب الجاهل الفاشل- سحقا لبلاد لايري فيها الحق الى من لايستحقه، انا طبعا شاهة بعض صحف الفيافي التي لاتحتوي على مقر ولا محررين تستفيد من هذا الدعم الغاشم، تحيا تقدمي النصر من عند الله و الويل للجاهلين الظالمين واصلي تقدمي الحرية و صوة الحق.
...
أرسلت بواسطة سيدي عبد الله, July 24, 2012
وفي اطار حرية الصحافة وتشجيع الاستقلالية يمنع زميلنا يراسلان إعلامية كبيرة
من المشاركة في مهزلة لقاء الشعب
يتعلق الامر بكل من مراسل ألبي بي سي الشيخ بكائن
ومراسلقناة العالم. محمد عبد الله ممين المعروفان بالمهنة والاستقلالية
وكما من منعا من الترخيص لمشروع ين إذاعيون رغم تجربتهما الطويلة
وبعدهما عن السياسة وخان أدبها فنيا لهماكذلك
...
أرسلت بواسطة احمد حمود, July 24, 2012
صحيفة التقدمي هي صحيفة الوحيدة التى تلامس الواقع المعاش وتصرح عن هموم المواطن هذا ليس مفاجئ ان لاتحظ بدعم مادي من دوله لانها لسان الحق من خلال كشفها المستمر لصفقات الدكتاتور المشبوهة واسراره رذيلة وحقائقه دنيئه هذه الصحيفة ليست نظيرة ولد حرمة الله في نهج النفاق وتصفيق وتطبيل بل هي الصحيفة الوحيدة التى تتربع على عرش صاحبة الجلال في موريتانيا رغم كيد الحاقدين وسبب عدم الدعم هو ان دكتاتور اصدر أمر تنفيذي لكلبه و وزير اعلامه بعدم دعم ظنا منه ان هذا سيقطع الايادي التى تسطر دسائس الجنرال الخبيثة لكن هذا وسام يرتقي عن الاوسمة التى يوزعها الدكتاتور على عبيده من اراذل المطبلين يرتقي ليصل الى درجه المجد على طاقم تقدمي ان يفتخروا بذلك وهذا يضاف الى سجلهم المليئ من تضحيات
...
أرسلت بواسطة يحيي, July 24, 2012
فهمنا الآن سبب المهادنة التي لاحظنا على الموقع في الفترة الاخيرة
على كل حال هذه نعمة لتعودوا لخطكم الطبيعي
...
أرسلت بواسطة متصفح, July 24, 2012
الحقيقة التي لامراء فيها هي ان هذا الدعم مجرد مهزلة عندما سمعت عنه لاول مرة تبادر الي ذهني ان تقدمي سوف تحرم من ذلك الدعم لا لشيء سوي انها صحيفة موضوعية بعد ذلك سمعت عن تشكيل لجنة مختلطة عندها استبشرت خيرا وتاكدت من ادراج الصحيفة لكن يبدو ان اللجنة مجرد شاهد ماشاف شي حاجه
...
أرسلت بواسطة اباي محمد الجيد, July 24, 2012
نحن في المشهد الموريتاني / الموريتانية للحلول التقنية وحلول الويب المتكاملة نعلن دعمنا الكامل لصحيفة تقديمي ونحمد الله علي انكم حرمتم من هذه الرشوة ونضع تحت تصرفكم سيرفر كامل محمي ضد جميع انواع الهجمات و99% من الإختراقات مجانا لاجل ان يستمر شوكة في حلق النظام
---------------------------
عن ادارة المشهد المورتاني

اباي محمد الجيد // 00966590944400 || 00966563633116
...
أرسلت بواسطة متضامنة مع تقدمي, July 24, 2012
عبد الله ولد حرمة الله زاده كال عن يعرفكم انتوم , وأثركم كاع كط عدت أصحاب
ماني كايلكم ذاك هذا رمضان
هو أمّلي عاد مُحصن شاد طفلة من أولاد ديمان منت البطارين لكبار
وأران متضامنين تماما مع تقدمي ضد ظلم السلطات ونطلب من حمود مراجعة الموقف فالرجوع إلى الحق فضيلة والحق أحق ان يتبع
...
أرسلت بواسطة lehbib, July 24, 2012
موتوا بغيظكم
...
أرسلت بواسطة Siham, July 24, 2012
أتضامن مع صحيفة التقدمي صحيفة الرأي والرأي الآخر أهلها لا يخافون إلا الله
...
أرسلت بواسطة محمد الهادئ, July 25, 2012
نأسف لهذا القرار اللا مهني و الذي يدل على قصر النظر و ضعف الرؤية و مهزلة السلطة و في هذا البلد المسكين كل الاحتمالات واردة لانه بلد المتناقضات الثنائية الفقر و الثراء و الهميش و التعيين و الترغيب و الترهيب و التشريف لا التكليف و عليه فموقع تقدمي بخطه المتطرف بالنسبة للنظام لم و لن يحظى باي اهتمام يذكر و لو كتب حنفي مثلا قصيدة عصماء لمدح كافور الاخشيدي و هلل و كبر لانجازات الجنرال التاريخية في ارنفاع نسبة البطالة و معدل الفقر و الفساد و الرشوة واستغلال النفوذ و الجوع و الظلم و الحرمان و الغربة لكن صاحب نياشين و لكن الحق فوق الباطل و ان كثر الاخير و ذبابه و بهذه الماسبة اهنئ تقدمي من كل قلبي و الحمد لله لانها لم تدخل في اطار هذه الدائرة الضيقة ممن يقتاتون على فتات موائد النظام
...
أرسلت بواسطة ana انا مواطن حر رغمه عملي, July 25, 2012
يخي ياتقدومي ابشرؤ بلخير أنو ركب ورعد كل يوم الحمد ليلاه نسمعوه ألبرك عاد يخفك وربيع انبت ولمأ المطروح عاد خالك يغير
...
أرسلت بواسطة Liberté , July 25, 2012
Dieu merci Taqadoumy c'est un Atout et Preuve que vous êtes les meilleurs de la Presse en Mauritanie concernant les Bâtards ne réfléchit pas ce sont des vagabonds qui ne mérite pas , ils sont Obligé de faire ça pour garder leurs postes Vive Taqadoumy et Vive HANEVY le temps de la liberté est Proche très Proche

...
أرسلت بواسطة محمد ولدأسويدي, July 25, 2012
قال تعالى : ولنبلونكم بشئ من الخوف ونقص من الأموال والأنفس و الثمار ولنجزي الصابرين الذين إذا أصبتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون
...
أرسلت بواسطة غاير علي وطنه, July 25, 2012
لا تحزن بما فعل السفهاء منا
...
أرسلت بواسطة TKD, July 25, 2012
نجاكم الله من ا لرشوة
...
أرسلت بواسطة سيد عبد الله, July 25, 2012
اذا كانت رشوة لمذا تطالب تقدمي بها واذا كانت حق لصحافة حقيقتا ليس عندنا صحافة تستحق الى الرمي في الزبالة فهي مجموعة من الشباب اشبه مانمثلهم به تفايت موريتل
حقيقتا نتمنى ان تكون عندنا صحافة موضوعية اذا نظرت جيدا اخي ستجد كل جريدة وموقع محسوب على قبيل او اديلوجية
...
أرسلت بواسطة made, July 25, 2012
ياتقدمي كفاكي ظلما وسبا فا لماداهدا كله من لغطرسة ولانانية فانتم من لطبيعي تتميزون بديولوجية غريبة فماهوهدف تقدمي؟بعد 40 سنة سيكون لجواب واضح للجميع,
حداري من اصحاب تقدمي
...
أرسلت بواسطة Mt MAURITANIE, July 25, 2012
Surement vs attendez à cette décision car c'est la conséquence de la politique d 'injustice appliquée par ce regime autoritaire et dictateur et heureusement que vs n'avez pas pu beneficier de cette corruption qui n'est qu'un scenario du film de AWEIZIZ SE montrant comme étant un president qui encourage la liberté or il ne fait que la tuer el la faire rayer de l'univers mauritanien mais il saura qu'en MAURITANIE il ya des citoyens qui vont le faire degager bientot et donc AWEIZIZ DEEEEEEEEEGAAAAGE
...
أرسلت بواسطة محمد الامين بوفارس, July 25, 2012
صحيفة تقدمي نتضامن معكم ضد هذا الظلم الذي تعرضتم له
قلوبنا معكم نتصف موقعكم كل يوم نثق في اخباركم وفي تحليلاتكم.......
انتم تستحقون الاحترام والتقدير لكم مني كل التقدير.
...
أرسلت بواسطة mourad, July 25, 2012
هذا قرار جائر في حق صحيفة ٱقل مايقال عنها هو الإنحياز لي الضعيف الذي لاٱحد يعره إهتمام وخاصيتها عدم القرب من أصحاب الموائد والنفوذ سوى رؤساء أو وزراءأو رجال أعمال من ما يؤكد شفافيتها في نقل الخبر لا تخاف لومة لائم وقد ضحى مديرها الناشر وتعرض لي السجن ظلما والإهانة ولم يثنيه ذالك عن نقل الحقيقة ومن مالاشك فيه ٱن الشعب الموريتاني ينحني لها ويرفع لها القبعات ورجائنا مراجعة هذا القرار فامراجعة الحق خير من التمادي في الباطل ورجائنا من أخوات الصحيفة الذين ٱستفادوا من الدعم الوقوف مع أختهم المظلومة ولكي لا يقال إذ تراد كريهة ٱدعا لها وإذ يحاس الحيس يدعا جندب
...
أرسلت بواسطة م ح, July 26, 2012
يا حنفي تاكدنا لاتا خذالا تعليقا يخدمك
...
أرسلت بواسطة damimaonou, July 26, 2012
الحقيقة القد استقربة من عدم حصول تقدمي علي التمويل كباقي الصحف الاؤخري التي هي احق بلحرمان من تقدمي ولازلنا نرجو من الدولة تراجع الحسابات وتنصف صحيفتكم وشكرا

أضف تعليق
تصغير | تكبير